ئەلبێرت کامۆ دەڵێت:(کاتیک خۆت بڕیارت دابێ کۆیلە بیت، ئیتر من چۆن شەڕی ئازادیت بۆ بکەم؟)

خامنئي يقرر نشر كورونا في العراق و العالم

Saturday, 02.29.2020, 14:34

1628 بینراوە


انصتوا للمنذر  بن نهران:

 

 الرسالة رقم 19: خامنئي يقرر  نشر كورونا في العراق و العالم

تتواتر المعلومات الدقيقة من اكثر من مصدر لتؤكد بان ايران تنفذ خطة جهنمية لنشر فايروس كورونا في العراق بشكل خاص، فقد علمت زرقاء اليمامة من تلك المصادر بان خامنئي عقد اجتماعا طارئا مع نخبة من قادة الحرس الثوري وايات الله وحضره رئيس الجمهورية احيط بسرية تامة تحدث فيه وهو مرتبك  لكنه كان حادا جدا .وننقل حرفيا ما ذكره احد الحضور في الاجتماع والذي صدم وهو يستمع لخامنئي لكنه التزم الهدوء خوفا: قال خامنئي( ان ظهور فايروس كورونا هبة من الله لنا وجاءت في الوقت العصيب الذي يمر به بلدنا فقد امعنت امريكا ومن معها خصوصا دول الخليج الفارسي في ايذاء ايران وشعبها بالعقوبات والاغتيالات التي يريدون بها خنقنا تدريجيا حتى نستسلم لامريكا والصهيونية او نموت ، ولكننا وجدنا الحل بفضل اتصالي بصاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف (تتصاعد عبارات اللهم صلي على محمد وال محمد). وقال لي لم انت حائر وبيدك افضل سلاح تستطيع استخدامه لكسر العقوبات وتحقيق النصر على الاستكبار العالمي ومن يدعمه ؟ فسألته كيف ياصاحب الزمان ؟ فرد :عليك بكورونا فهو سلاحك الجبار في جعل امريكا تترككم، فقلت له كيف ياصاحب العصر والزمان ؟ فقال : انشره في العراق ستقضي على ثورة العراقيين الذين سيتساقطون كالجراد ،وفي ممالك الفساد في الخليج الفارسي ومن هناك سينتقل لامريكا فأرسلوا من يتطوع لنقله من الايرانيين الى العراق ودول الخليج الفارسي فتحل فيهم الكارثة ومن هناك  تبدأ بالانتقال الى امريكا) .

صمت خامنئي وهو يرى الهدوء وقد ساد ولم يعد احد يردد (اللهم صلي على محمد وال محمد)  ولاحظ ان الحضور ينظرون لبعضهم بذهول وعدم تصديق فقال : هذ هو الحل فلكي ندمر امريكا مثلما نرى تدمير الصين بكورونا لابد من الاقدام على نشر الفايروس على اوسع نطاق).
 وسأله حسن روحاني وهو يتأتأ  : ولكن يا مولاي الا يؤدي ذلك الى موت مئات الالاف من الايرانيين ايضا ؟ فرد عليه وهل نحن الان لا نموت ؟ وهل اذا بقينا هكذا سوف نحمي انفسنا ولا تدمر ايران ؟ التضحية ببضعة الاف افضل من انتظار الموت البطئ، يجب ان ننظم حملة تؤكد بان علاج كورونا ممكن بأطاعة المراجع وتنفيذ وصفاتهم العلاجية فصاحب الزمان خير من يعالج المرض وعلينا ان نشجع الناس على عدم الخوف من الفايروس ) .

زرقاء اليمامة تقول من نقل لي هذا الكلام استنادا لمصدر موثوق يقول بان  خامنئي اختتم الاجتماع بقوله (ليبقى مادار بيننا سرا ، واكرر القول بان فايروس كورونا هبة الله لنا وان صاحب الزمان اعرف منا جميعا بما صائب وما هو خاطئ ) .

ايها العراقيون والعرب خامنئي فقد عقله وتحت ضغط ياسه ورؤيته للانهيار الشامل لكل مابناه نظام الملالي خلال اربعين عاما لم يبق لديه سواء خيار شن الحرب البايولوجية ضدنا وعلى اوسع نطاق ولذلك بدأها بارسال من يحملون الفايروسات الى العراق والبحرين والكويت والامارات وعمان وسوف يصل للسعودية عمدا وتخطيطا ، فاحذروا من القادم من جارة الشر التي لاتتقن الا نقل الموت الينا .

ساحة الحبوبي الناصرية – 26-2-2020




(دەنگدراوە: 0)