(ڕاپۆرتە ھەواڵ) بەڵگەنامەکانە دەریدەخەن

Monday, 11.15.2021, 23:56

1159 بینراوە


پارتی کرێکارانی کوردستان(پەکەکە) لەساڵی٢٠١٢بەبڕیاری ئیمیرالی و خودی ئۆجەلان و جێبەجێکردنی لەلایەن قەندیل.
خۆزیاری ئاشتی سەرتاسەری باکوری کوردستان و تورکیا بووە
بۆ نیاز پاکیشیان بەبەڵگە ھێزە پارتیزانەکانیان لەقووڵایی خاکی باکوور کێشاوە قەندیل.
بەڵام ئاک پارتی و ئاردۆغان بۆدرێژەدانی حوکم و مانەوەی لەھەڕەمی دەسەڵات. بەئانقەست پەکەکەی پەلکێشی شەڕێکی(حرب إستنزاف)ی دوور و درێژ کرد لێرەش چەند ئامانجێکی پێکا.
ھێشتنەوەی ھەرێمی کوردستان بەو دۆخە ناجێگیرە و مانەوەی خۆی و وەرگرتنی چەک و یارمەتی ھاوکاری پارەیەکی زۆر لەڕۆژاوا بەتایبەت ئەڵمانیاو و ئەمێریکاو تەنانەت ئیسرائیلیش.
دوو بابەتی پەیوەست بەیەکەوەن، بەشێکی بەزمانی کوردی و ئەوەی تری بەزمانی عارەبی. یەکێکیان لەبەدواداچوونی دەزگای ستاندەر و ئەوەی تریش دەزگایەکی تایبەتی نھێنیە.
لەبەشە عارەبیەکەی تێدەگەی چۆن ھاکان(حاقان) فیدان سەرۆکی دەزگای ئیستیخبارات(میت)ی تورکیا گاڵتەیان بەدەسەڵاتی کوردی کرد لەساڵی٢٠١٧لە٩/٢٥ ڕێفراندۆنەکەیان پێکردن و ھەرخۆشیان لەباریان برد.
‎  ره‌جه‌ب ته‌یب ئه‌ردۆغان ڕێگر بووه‌ له‌ به‌ ئه‌نجام گه‌یشتنی ئاشتی چونکەگفتوگۆكانی نێوان ئه‌نقه‌ره‌ و په‌كه‌كه‌ بابه‌تی چه‌ك دانانی گه‌ریلا
‎ئه‌ردۆغان نه‌یوست په‌كه‌كه‌ چه‌كدا بنێت و ویستی شه‌ڕ به‌رده‌وام بێت چونكه‌ پێی وابوو له‌ به‌رژه‌وه‌ندی حكومه‌ته‌كه‌ی ئه‌ودا نییه‌، بۆ ئه‌و مه‌به‌سته‌ په‌كه‌كه‌ی به‌ كووشتنی دوو پۆلیس تۆمه‌تبار كرد.
‎له‌ ساڵی ٢٠١٢ ه‌وه‌ بۆ ماوه‌ی سێ ساڵ ئاگربه‌ست جێبه‌جێ كراوه‌ و ته‌نیا دە رۆژ مابوو رێككه‌وتنی دۆڵمه‌ باخچه‌ ته‌واو بكرێت، بڕیاربوو له‌ دوای ئه‌وه‌ په‌كه‌كه‌ چه‌ك دابنێت و لیژنه‌یه‌ك سه‌ردانی ئیمراڵی بكات بۆ ئه‌وه‌ی په‌یامێك له‌ عه‌بدوڵا ئۆجه‌لانه‌وه‌ بهێنێت كه‌ په‌كه‌كه‌ به‌ ته‌واوی ده‌ستبه‌رداری چه‌ك ده‌بێت.

في مقابلة لاحد المقربين من هاكان فيدان رئيس المخابرات التركية بعد زيارته السرية الى العراق  ورد في التقرير الاسبوعي لصحيفة "ديلي صباح " التركية المقربة من النظام بعد الاستفسار عن مدى خطورة الكيان الكوردي في شمال العراق على امن تركيا القومي كتب يقول : السياسة الحكيمة للرئيس أردوغان جعل من هذا الكيان ميتا قبل ولادته وذلك رغم سيطرتنا التامة على اقتصاد شمال العراق تم زرع عناصر المخابرات المجهزة بالاسلحة في جميع ارجاءها والسيطرة على اركان القرار في مايسمى بحكومة شمال العراق وتم تجنيد قيادات جميع الاحزاب المشاركة فيها منهم مدير شمال العراق و رئيس حزب البارزانى بمعاهدات واتفاقات طويلة الامد للدفاع عنهم ضد اي تهديد من بعضهم البعض او من شعبهم وعدم افشاء اسرارهم من الفساد المالي والاخلاقي ابتداء من سيطرتنا على فضيحة ٨٠٠ مليون دولار مرسلة الى تركيا من قبل نيجيرفان للتبييض  معبئة في قواطي معجون طماطة مصدرة من معمل تعليب الحرير  ، وبعدها علاقاتهم الغير طبيعية. احد هذه الاتفاقات تم عندما خيرنا  نيجيرفان بارزاني بارسال قواته لضرب كيانات الاكراد الارهابية شمال سوريا او دفع تكاليف جميع العمليات العسكرية للجيش التركي والقوات المتحالفة معنا ضد الكيانات الارهابية في شمال سوريا والعراق ،عندما انحرج من ردة الفعل الشعبية وقع هذا الاتفاق المهم والذي يستقطع مبالغه من واردات النفط المودعة في خالك بانك وعند عجز  الدفع يسجل عليهم كقرض متراكم بفوائد مجزية بلغت حتى الان مليارات الدولارات ،ثم قمنا بتوقيع اتفاقات نفطية مهمة تضمن لنا السيطرة الطويلة الامد على معظم الحقول النفطية مقابل دفع مبالغ الى افراد العائلات والقيادات الحاكمة ولولا التدخل الامريكي بارسال قوات عراقية الى كركوك لاستمر سيطرتنا على جميع الصادرات النفطية من كركوك المارة عبر تركيا بدون مقابل ،وعندما  كان الوضع  العسكري لمسعود بارزاني  حرجا في معاركه الداخلية مع حزب الطالباني طالب البارزاني  مساعدتنا العسكرية لانقاذه من السقوط فوقع معنا اتفاقا مهما تسمح لنا بالدخول الى شمال العراق وقت ما نشاء وانشاء القواعد فيها بالاضافة الى تحميلات مالية باهضة  عليهم وعدم السماح لهم بانشاء مشاريع استراتيجية  تسند اقتصادهم  ومنها سد بيخمة وربطهم بالاعتماد الكامل على السلع التركية بالاضافة الى عدم سماحنا لهم بالتقرب من بغداد (المركز )وسيطرتنا على اموالهم واجبارهم على ضخ مليارات  من اموالهم  في مشاريعنا الستراتيجية مثل بناء مطار إسطانبول  وغيرها .واستطيع القول اننا أنشأنا كيانا مجردا من اية مقومات اقتصادية لتمكنهم من انشاء دولة ونسحقهم وقت ما نشاء ونوجههم لضرب كافة الكيانات  الكوردية في المناطق المجاورة التي تحلم بالاستقلال في المستقبل وجعلهم عنصر عدم استقرارالعراق ،لذلك لا نرى فيهم اي تهديد على امن تركيا القومي.